Viernes, 20 Mayo 2022

مستجدات 2022

صفحة خاصة بأخبار عائلة آل العوفي

تنشر كل ما تتوصل به من الأخبار المرتبطة بالعائلة

 

 

05 ماي 2022

 

"وما تدري نفس بأي أرض تموت إن الله عليم خبير"

صدق الله العظيم

 

توفي اليوم (05 ماي 2022)، بالديار الدنماركية، المسمى قيد حياته، الحاج محمد التوابي، زوج السيدة هلالية، ابنة سي الطاهر العوفي.. وسينقل جثمانه الطاهر إلى المغرب، ليتم دفنه بمدينة الناظور.

 

وبهذه المناسبة الأليمة، يتقدم موقع "آل العوفي" بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى زوجته وأبنائه، وإلى كل أقاربه وأصدقائه، وكذا إلى كافة أفراد عائلة التوابي.

 

 تغمد الله الفقيد برحمته الواسعة، وأسكنه فسيح جناته مع عباده الصالحين.

 

إنا لله وإنا إليه راجعون

 

 

26 أبريل 2022

 

كلية العلوم بتطوان تنظم حفل تأبين المرحوم قتيبة أمزيان

 

نظمت كلية العلوم بتطوان، يوم الثلاثاء 26 أبريل 2022، حفلا تأبينيا رائقا للفقيد المرحوم، قتيبة أمزيان، الذي طالما جلس في مدرجاتها كطالب ينهل من علومها... ثم كأستاذ باحث، بعد عودته من فرنسا حاملا معه شهادتي السلك الثالث والدكتوراه، ليلقن فيها طلبتها ما غرفه من علم نافع، ويتعهدهم بما أوتي من المعارف والتجارب المثمرة في مجال البحث العلمي، كأنه يرد بذلك الدين الذي في عنقه نحو الكلية..

لقد احتفت به اليوم الكلية نفسها، لتوفي له حقه، هو أيضا، ولتشيد بما قدمه من العطاء، وتبرز، في الوقت ذاته، ما يتمتع به من المهارات العلمية، ومن الشمائل الإنسانية... التي عبر عنها بصدق كل المتدخلين في هذا الحفل التكريمي، سواء من عائلته، أو من رؤسائه، وزملائه في التدريس وفي النضال... فسلام الله على روحك في مرقدك، أيها الطالب الأستاذ الباحث المتميز، وطوبى لك بمرضاة الله التي يخص بها عباده الصالحين (الذين آمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مآب)

 

14 أبريل 2022

 

كل من عليها فان، ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام

 

رحيل الحسن سي عبدالسلام  العوفي


رحل، إلى دار البقاء، أحد أبناء آل العوفي، من الجيل الثالث، يتعلق الأمر بالفقيد المرحوم، الحسن سي عبدالسلام العوفي، الذي وافاه الأجل المحتوم بمدينة الرباط، يوم 12 رمضان 1443 / 14 أبريل 2022 عن عمر يناهز 74 سنة.


وبهذه المناسبة الأليمة، يتقدم موقع آل العوفي بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى زوجته، وإلى أبنائه (صونيا، ومحمد أمين، ويونس، وحسن)، وإلى شقيقه (نجيب)، وشقيقاته.. وكذا إلي كافة آل العوفي. سائلا المولى سبحانه أن يتغمده برحمته الواسعة، ويسكنه فسيح جناته مع عباده الصالحين. وأن يلهم أهله الصبر والسلوان.

 

إنا لله وإنا إليه راجعون

 

 

12 مارس 2022

 

عمر العوفي يدخل القفص الذهبي

 

تم، يوم 12 من شهر مارس، عقد قران العروسين السعيدين، عمر العوفي (ابن فؤاد العوفي)، والآنسة غيثة لحلو. وقد أقيم، بالمناسبة، حفل بهيج بأحد فضاءات مدينة باريس بالديار الفرنسية، حضره كثير من أصدقاء العروسين، ومن أقارب العائلتين المتصاهرتين، وفي مقدمتهم آباء العروسين.

 

وبهذه المناسبة البهيجة، يسعد ’موقع آل العوفي‘ أن يتقدم بأحر التهاني وأصدق التبريكات إلى العروسين الشابين، عمر وغيثة. متمنيا لهما عِشْرة عمر سعيدة، وحياة مديدة، مهنئا، في الآن ذاته، آباءهما، وعلى رأسهم أبو العريس، فؤاد العوفي وحرمه

 

 

17 فبراير 2022

 

عبدالحكيم العوفي، يفتتح  "اليوم الوطني للسلامة الطرقية" بمدينة الناظور

 

نشرت الجريدة الالكترونية (rifnew.com) الصادرة بالناظور، يوم 17 فبراير 2022، أن النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بالناظور، بتنسيق مع رئيس المحكمة، نظمت يوم الخميس 17 فبراير 2022، لقاء دراسيا، بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية، حيث افتتح عبد الحكيم العوفي الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف هذا اليوم الدراسي، الذي نظم تحت شعار "السلامة الطرقية مسوؤلية الجميع". أثنى على الجهود المبذولة من طرف مختلف المتدخلين للتنفيذ السليم لمقتضيات مدونة قانون السير، مشيرا في الوقت نفسه إلى بعض المخالفات التي تستوجب الزجر حفاظا على سلامة الراجلين ومستعملي الطرق

 

 

31 دسمبر 2021

توديع السنة الميلادية المنتهية 2021

بمناسبة انتهاء سنة 2021، وجريا على العادة التي جُبِل عليها الموقع في نهاية كل سنة، فإنه يسعده أن يقدم الفيديو التالي، الذي يستعرض فيه أهم الأحداث التي عاشتها أسر آل العوفي خلال السنة المنصرمة 2021، ما سر منها وما أحزن.

 

 

02 يناير 2022

هدية الموقع بمناسبة حلول السنة الميلادية الجديدة 2022

ككل سنة جديدة، فإن موقع آل العوفي يسعده أن يهدي إلى زواره يوميتين اثنتين للسنة الجديدة 2022، إحداهما بالتقويمين الميلادي والهجري، والأخري بالتقويم الميلادي فقط.. ولمن يود طبعهما، فإن كلتيهما بحجم (A3)، وبصيغة (PDF).

لمشاهدة اليوميتين، أو تحميلهما اضغط على:

 بالتقويم الميلادي فقط، في ورقة واحدة

بالتقويم الميلادي والهجري، في 13 ورقة